شاركنا تاريخ ميلادك!
تاريخ الميلاد
تاريخ الميلاد المدخل غير مكتمل يرجى ادخال تاريخ ميلاد صحيح
×
أوباما والثورات العربية - دراسة في إدارة الأزمة بقلم د. أحمد عبد الحكيم عبد الغني
140.00 جنيه

أوباما والثورات العربية - دراسة في إدارة الأزمة بقلم د. أحمد عبد الحكيم عبد الغني

كن أول من يقيِّم هذا المنتج 

140.00 جنيه 

  - ستوفر -140.00 جنيه
الأسعار تشمل ضريبة القيمة المضافة  التفاصيل
رقم ال ISBN
9789778121247
الفئات
سياسة
الكاتب
د. أحمد عبد الحكيم عبد الغني
الناشر
المكتب العربي للمعارف
الوصف:

  • أحدثت موجة "الثورات" التي اندلعت في عدد من البلدان العربية إرباكاً لصانعي القرار في السياسة الخارجية للدول الكبرى وبخاصة الدول ذات المصالح الحيوية في المنطقة العربية، واستحوذت الولايات المتحدة الأمريكية نصيب الأسد فيما مثلته تلك التغيرات الجذرية التي أطاحت بحكومات تلك الدول في فترة وجيزة لا تتجاوز الأسابيع أو الشهور من طارئ جديد أمام السياسية الخارجية لها ولما تمتلكه الولايات الأمريكية من ...

اشحن الى القاهرة (تغيير المدينة)
التوصيل خلال الجمعة ٢٤ مايو - الأحد ٢٦ مايو الي القاهرة

حالة السلعة:
جديدة
البائع:
almaktabalarabylelmaaref (لا يوجد تقييم)

معلومات المنتج

  •  

    المواصفات

    رقم ال ISBN
    9789778121247
    الفئات
    سياسة
    الرقم المميز للسلعة
    2724465428367
    المؤلفين
    الكاتب
    د. أحمد عبد الحكيم عبد الغني
    المؤلفين
    الناشر
    المكتب العربي للمعارف
    رقم ال ISBN
    9789778121247
    الفئات
    سياسة
    الرقم المميز للسلعة
    2724465428367
    المؤلفين
    الكاتب
    د. أحمد عبد الحكيم عبد الغني
    المؤلفين
    الناشر
    المكتب العربي للمعارف
    معلومات تقنية
    غلاف الكتاب
    غلاف عادي
    اللغات والبلدان
    لغة الكتاب
    العربية
    إقرأ المزيد
  •  

    الوصف:

    • أحدثت موجة "الثورات" التي اندلعت في عدد من البلدان العربية إرباكاً لصانعي القرار في السياسة الخارجية للدول الكبرى وبخاصة الدول ذات المصالح الحيوية في المنطقة العربية، واستحوذت الولايات المتحدة الأمريكية نصيب الأسد فيما مثلته تلك التغيرات الجذرية التي أطاحت بحكومات تلك الدول في فترة وجيزة لا تتجاوز
    • أحدثت موجة "الثورات" التي اندلعت في عدد من البلدان العربية إرباكاً لصانعي القرار في السياسة الخارجية للدول الكبرى وبخاصة الدول ذات المصالح الحيوية في المنطقة العربية، واستحوذت الولايات المتحدة الأمريكية نصيب الأسد فيما مثلته تلك التغيرات الجذرية التي أطاحت بحكومات تلك الدول في فترة وجيزة لا تتجاوز الأسابيع أو الشهور من طارئ جديد أمام السياسية الخارجية لها ولما تمتلكه الولايات الأمريكية من نفوذ ومصالح حيوية واسعة في المنطقة تفوق مصالح الدول الغربية وبقية دول العالم، سارع صانعو السياسة الخارجية الأمريكية في البحث عن حلول من أجل إدارة واحتواء ما استجد على الساحة العربية من تغيرات جذرية أطاحت بأنظمة، دائما ما وصفت بأنها حليف قوى للإدارة الأمريكية. ودفعت هذه التغيرات الإدارة الأمريكية للتعاطى مع ما حدث فى بعض من نواحيه، باعتباره أزمة استجدت على نفوذها في المنطقة، وذلك رغم اختلاف كل حالة عن الأخرى وفي ظل هذه التغيرات المتلاحقة التي تشهدها منطقة الشرق الأوسط، نجد دعوات متجددة لصانعى القرار فى السياسة الخارجية الأمريكية تطالبهم بإعادة تقييم جذري لاتجاهاتها وإيجاد سبل أخرى لإدارة ملف "الربيع العربي"
 

تقييمات المستخدمين

0
لا يوجد تقييمات بعد
كن أول من يقيِّم هذا المنتج
قيِّم هذا المنتج:

إعلانات مُموَّلة لك

×

الرجاء تأكيد رقم هاتفك الجوال لإكمال عملية الشراء

سنقوم بإرسال رسالة نصية تحتوي على رمز التفعيل، الرجاء التأكد من رقم هاتفك الجوال ادناه، ثم انقر على زر "أرسل رمز التفعيل".