شاركنا تاريخ ميلادك!
تاريخ الميلاد
تاريخ الميلاد المدخل غير مكتمل يرجى ادخال تاريخ ميلاد صحيح
×
السلعة غير متوفرة حاليا
تفسير القرآن الكريم بين القدامى والمحدثين لجمال البنا
كن أول من يقيِّم هذا المنتج 
×
تفقد سلع أخرى متوفرة سلع أخرى متوفرة

إعلانات مُموَّلة لك

معلومات المنتج

  •  

    المواصفات

    رقم ال ISBN
    9789770921976
    EAN-13
    6221102021722
    الفئات
    الدين و القيم الروحانية
    لغة الكتاب
    العربية
    رقم ال ISBN
    9789770921976
    EAN-13
    6221102021722
    الفئات
    الدين و القيم الروحانية
    لغة الكتاب
    العربية
    الناشر
    دار الشروق
    الرقم المميز للسلعة
    2724568978721
    المؤلفين
    الكاتب
    جمال البنا
    معلومات تقنية
    غلاف الكتاب
    غلاف عادي
    إقرأ المزيد
  •  

    الوصف:

    • من المسلم به أن الإسلام كرم المرأة وأعلا شأنها ولكن من المشاهد أن المرأة في كل الأقطار لا تزال محرومة من الحقوق، مغيبة عن المشاركة فى اتخاذ القرار ، مقيدة بما يحول دون انطلاقها لخدمة مجتمعها، وهكذا نجد أنفسنا فى مقارنة بين ما أراده الإسلام، وما وقع بالفعل فى دنيا المسلمين. فكيف؟ ولماذا حدث هذا؟
    • من المسلم به أن الإسلام كرم المرأة وأعلا شأنها ولكن من المشاهد أن المرأة في كل الأقطار لا تزال محرومة من الحقوق، مغيبة عن المشاركة فى اتخاذ القرار ، مقيدة بما يحول دون انطلاقها لخدمة مجتمعها، وهكذا نجد أنفسنا فى مقارنة بين ما أراده الإسلام، وما وقع بالفعل فى دنيا المسلمين. فكيف؟ ولماذا حدث هذا؟
    • والرد هو ما توصل إليه هذا الكتاب عندما فصل بين ما آراده القرآن والرسول من نهضة بالمرآة وما قام به الفقهاء متاثرين بصفتهم كحماة القانون والنظام والأوضاع القائمة وبروح عصرهم، وماتطرق إلى التفسيرات من إسرائيليات وإلى السنة من تلفيقات، فوضعوا الأحكام التى تحرم المرأة حقوقها وتلزمها عقر دارها وتطمس شخصيتها.
    • وفي نظر الكتاب, أن لا أمل يرجى لإنصاف المرأة واستعادة حقوقها ما ظل الفقه السلفي سائدًا، وأنه لابد من فقه جديد يعود إلى القرأن الكريم نفسه، وإلى مسك الرسول دوت الألتزام بما وضعه الفقهاء من أحكام، وما تقبله المحدثون من أحديث نسبة إلى الرسول وعرض الكتاب فى فصله الأخير صورة لآثار ذلك على المرأة كإنسان، ثم كأنثى تتأثر تأثرًا بالغًا بقضايا الزي والأختلاط والعلاقات التى تحكم الزواج والطلاق، ثم عالج قضية المرأة كمواطنة وحقها فى العمل السياسى وتقلد منصب المسئولية العليا.
 

تقييمات المستخدمين

0
لا يوجد تقييمات بعد
كن أول من يقيِّم هذا المنتج
قيِّم هذا المنتج:

×

الرجاء تأكيد رقم هاتفك الجوال لإكمال عملية الشراء

سنقوم بإرسال رسالة نصية تحتوي على رمز التفعيل، الرجاء التأكد من رقم هاتفك الجوال ادناه، ثم انقر على زر "أرسل رمز التفعيل".