شاركنا تاريخ ميلادك!
تاريخ الميلاد
تاريخ الميلاد المدخل غير مكتمل يرجى ادخال تاريخ ميلاد صحيح
×
حبيبة قلب بابا بقلم شريف عبد الهادى
60.00 جنيه

حبيبة قلب بابا بقلم شريف عبد الهادى

كن أول من يقيِّم هذا المنتج 

60.00 جنيه 

  - ستوفر -60.00 جنيه
الأسعار تشمل ضريبة القيمة المضافة  التفاصيل
رقم ال ISBN
9994989000773
الفئات
قصص وروايات
لغة الكتاب
العربية
الناشر
دار دون
الوصف:

  • كل البشر، باختلاف دياناتهم، وجنسياتهم، وألوانهم، تجمعهم نفس المخاوف.. من الموت، والفراق، والخيانة، والفشل. وتسعدهم نفس الأحاسيس.. النجاح، والحب، والإنجاب، ومشاعر الأبوة والأمومة. كلهم يخشون من ذلك اليوم الذي يموتون فيه قبل أن يعثروا على شريك حياتهم، ولو عثروا عليه ترعبهم فكرة مقابلة ملك الموت قبل أن يتزوجوا وينعموا بدفء الوصال وهيام المحبة، ولو تزوجوا فإن خواطرهم تسرح في تلك اللحظة العصيبة ...

اشحن الى القاهرة (تغيير المدينة)
التوصيل خلال الجمعة ٣١ يناير - الثلاثاء ٤ فبراير الي القاهرة
3 قطع متوفرة فقط!

حالة السلعة:
جديدة
البائع:
Visionbstore (100% تقييم ايجابي)

معلومات المنتج

  •  

    المواصفات

    رقم ال ISBN
    9994989000773
    الفئات
    قصص وروايات
    لغة الكتاب
    العربية
    الناشر
    دار دون
    رقم ال ISBN
    9994989000773
    الفئات
    قصص وروايات
    لغة الكتاب
    العربية
    الناشر
    دار دون
    الرقم المميز للسلعة
    2724560365345
    المؤلفين
    الكاتب
    شريف عبد الهادى
    معلومات تقنية
    غلاف الكتاب
    غلاف عادي
    إقرأ المزيد
  •  

    الوصف:

    • كل البشر، باختلاف دياناتهم، وجنسياتهم، وألوانهم، تجمعهم نفس المخاوف.. من الموت، والفراق، والخيانة، والفشل. وتسعدهم نفس الأحاسيس.. النجاح، والحب، والإنجاب، ومشاعر الأبوة والأمومة. كلهم يخشون من ذلك اليوم الذي يموتون فيه قبل أن يعثروا على شريك حياتهم، ولو عثروا عليه ترعبهم فكرة مقابلة ملك الموت قبل
    • كل البشر، باختلاف دياناتهم، وجنسياتهم، وألوانهم، تجمعهم نفس المخاوف.. من الموت، والفراق، والخيانة، والفشل. وتسعدهم نفس الأحاسيس.. النجاح، والحب، والإنجاب، ومشاعر الأبوة والأمومة. كلهم يخشون من ذلك اليوم الذي يموتون فيه قبل أن يعثروا على شريك حياتهم، ولو عثروا عليه ترعبهم فكرة مقابلة ملك الموت قبل أن يتزوجوا وينعموا بدفء الوصال وهيام المحبة، ولو تزوجوا فإن خواطرهم تسرح في تلك اللحظة العصيبة التي يخبرهم فيها الطبيب أن الأمل في الإنجاب قد صار حلما مستحيلا، إلى أن تـُكذّب الأيام هواجسهم حين يبارك الله قصة حبهما وتمنحهم مشيئته حلاوة التوحد وسكن النفس في النفس، ليصبح الجسدين جسدا واحدا في ليلة زفاف لن تسقط من الذاكرة مهما طال الزمان، وعند الطبيب أو في معمل التحاليل يسمعان أحلى خبر في الوجود: مبروك.. المدام حامل ساعتها تبرق في الذهن كلمة "بابا"، وتحن الحواس لكلمة "ماما"، لينسى الزوجان كل شيء في الوجود إلا التخطيط لسعادة هذا الملاك القادم من السماء كهدية تحمل توقيع الرب، ومع انتظار وصول الهدية تتوالى الأسئلة: هنعمل إيه عشان البيبي يتولد بصحة كويسة؟ هيتولد في أي مستشفى؟ هنجيب له هدوم منين؟ لما يكبر شوية هنقدم له في مدرسة إيه؟ وتتوالى الأسئلة في ذهن الأب والأم، إلى أن يصلوا لأهم وأخطر سؤال: يا ترى هنفرح بيه لما يكبر؟ وهيعمل إيه لو اتولد ما لاقاش أبوه أو أمه حواليه؟!! هذا ما يجيب عنه الكتاب، بلسان أب لازال شابا، ورغم ذلك يحمل داخله هواجس ومخاوف أن تكبر إبنته فلا تجده معها في هذه الحياة الصعبة، ويا لها من مخاوف تسكن في عقل أي أب، وقلب كل أم.
 

تقييمات المستخدمين

0
لا يوجد تقييمات بعد
كن أول من يقيِّم هذا المنتج
قيِّم هذا المنتج:

إعلانات مُموَّلة لك

×

الرجاء تأكيد رقم هاتفك الجوال لإكمال عملية الشراء

سنقوم بإرسال رسالة نصية تحتوي على رمز التفعيل، الرجاء التأكد من رقم هاتفك الجوال ادناه، ثم انقر على زر "أرسل رمز التفعيل".