شاركنا تاريخ ميلادك!
تاريخ الميلاد
تاريخ الميلاد المدخل غير مكتمل يرجى ادخال تاريخ ميلاد صحيح
×
حواديت بنت النظره لداليا بزان
40.00 جنيه

حواديت بنت النظره لداليا بزان

كن أول من يقيِّم هذا المنتج 

40.00 جنيه 

  - ستوفر 0.00 جنيه
الأسعار تشمل ضريبة القيمة المضافة  التفاصيل
رقم ال ISBN
9789776619951
الفئات
قصص وروايات
لغة الكتاب
عربية
الناشر
غير متوفر
الوصف:

  • لمن كان روحي و ليس توأمها
  • حضورك في الغياب أقوى
  • و تفاصيلك بعد الرحيل أوضح
  • كان وجودك كالحلم و لكن غيابك واقع
  • اما لقاءك مع شده حنيني غايه اتمني ان أدركها و لكن في مكان اجمل باْذن الله
  • و لك في الاحلام حياه يا قلبي فلاتحزن
  • عندما تستيقظ كل يوم لتحدث نفسك بأن كل جميل مر في حياتك اصبح من الذكريات فتبالغ في التمسك بها خوفا من ان لا تستطيع تكوين اخرى تستند عليها في أيامك القاتمه متناسيا حقيقه ان الامس ...

اشحن الى القاهرة (تغيير المدينة)
التوصيل خلال الأربعاء ١١ ديسمبر - الجمعة ١٣ ديسمبر الي القاهرة
قطعتين متوفرتين فقط!

حالة السلعة:
جديدة
البائع:
Kotobna (لا يوجد تقييم)

معلومات المنتج

  •  

    المواصفات

    رقم ال ISBN
    9789776619951
    الفئات
    قصص وروايات
    لغة الكتاب
    عربية
    الناشر
    غير متوفر
    رقم ال ISBN
    9789776619951
    الفئات
    قصص وروايات
    لغة الكتاب
    عربية
    الناشر
    غير متوفر
    الرقم المميز للسلعة
    2724638912877
    المؤلفين
    الكاتب
    داليا بزان
    معلومات تقنية
    غلاف الكتاب
    غلاف عادي
    دي جي
    هل يتطلب هذا المنتج بطارية او يحتوي بطارية
    إقرأ المزيد
  •  

    الوصف:

    • لمن كان روحي و ليس توأمها
    • حضورك في الغياب أقوى
    • و تفاصيلك بعد الرحيل أوضح
    • كان وجودك كالحلم و لكن غيابك واقع
    • اما لقاءك مع شده حنيني غايه اتمني ان أدركها و لكن في مكان اجمل باْذن الله
    • و لك في الاحلام حياه يا قلبي فلاتحزن
    • عندما تستيقظ كل يوم لتحدث نفسك بأن كل جميل مر في حياتك اصبح من الذكريات فتبالغ في
    • لمن كان روحي و ليس توأمها
    • حضورك في الغياب أقوى
    • و تفاصيلك بعد الرحيل أوضح
    • كان وجودك كالحلم و لكن غيابك واقع
    • اما لقاءك مع شده حنيني غايه اتمني ان أدركها و لكن في مكان اجمل باْذن الله
    • و لك في الاحلام حياه يا قلبي فلاتحزن
    • عندما تستيقظ كل يوم لتحدث نفسك بأن كل جميل مر في حياتك اصبح من الذكريات فتبالغ في التمسك بها خوفا من ان لا تستطيع تكوين اخرى تستند عليها في أيامك القاتمه متناسيا حقيقه ان الامس قد فات و ان الحاضر ما هو الا ذكريات لا
    • يزال بأمكانك تكوينها للمستقبل
    • فتظل تدور في دوائر الماضى المغلقه
    • ربما تقودك صدفه بغيرميعاد الي ميعاد قدرى بغير صدفه مع واقع من فرط استحالته لم تكن تجروء ان تحلم به و لكن عندما تتمسك بقدرتك علي الحلم فإنك تتشبث باخر أطواق النجاه لا تعرف ابدا ما تخبيئه الايام
 

تقييمات المستخدمين

0
لا يوجد تقييمات بعد
كن أول من يقيِّم هذا المنتج
قيِّم هذا المنتج:

إعلانات مُموَّلة لك

×

الرجاء تأكيد رقم هاتفك الجوال لإكمال عملية الشراء

سنقوم بإرسال رسالة نصية تحتوي على رمز التفعيل، الرجاء التأكد من رقم هاتفك الجوال ادناه، ثم انقر على زر "أرسل رمز التفعيل".