شاركنا تاريخ ميلادك!
تاريخ الميلاد
تاريخ الميلاد المدخل غير مكتمل يرجى ادخال تاريخ ميلاد صحيح
×
كتاب إسرائيل النازية و لغة المحرقة
25.00 جنيه

كتاب إسرائيل النازية و لغة المحرقة

كن أول من يقيِّم هذا المنتج 

25.00 جنيه 

  - ستوفر -25.00 جنيه
الأسعار تشمل ضريبة القيمة المضافة  التفاصيل
الفئات
سياسة
الكاتب
مصطفي محمود
الناشر
أخبار اليوم
غلاف الكتاب
إسرائيل النازية و لغة المحرقة
الوصف:

إسرائيل كانت بطول التاريخ تحلم بالسيادة وتريد أن تحكم وتسود بزعم أنها المختارة من الله رب العالمين وأنها جاءت لتحكم وتسود ، وما كانت سوى الخادم الذى يتسلق على أكتاف الجبارين بطول التاريخ من أيام الهكسوس إلى أيام الإنجليز إلى أيام التسلط الأمريكى ، وهى الآن على مرمى حجر من أغراضها ولكنها لن تحقق هذه الأغراض أبداً لأن السيادة التى تطمح إليها سيادة شريرة وطموح نهب ما لا تملك وطمس ما لا يجوز ...

الباعة الآخرين
(1) عروض أخرى بدءا من 25.00 جنيه
اشحن الى القاهرة (تغيير المدينة)
التوصيل خلال السبت ٢٦ مايو - الأحد ٢٧ مايو الي القاهرة
قطعة واحدة متوفرة فقط!

حالة السلعة:
جديدة
البائع:
EdrakBookstore (100% تقييم ايجابي)
الباعة الآخرين
(1) عروض أخرى بدءا من 25.00 جنيه

معلومات المنتج

  •  

    المواصفات

    الفئات
    سياسة
    الرقم المميز للسلعة
    2724309263758
    المؤلفين
    الكاتب
    مصطفي محمود
    المؤلفين
    الناشر
    أخبار اليوم
    معلومات تقنية
    غلاف الكتاب
    إسرائيل النازية و لغة المحرقة
    الفئات
    سياسة
    الرقم المميز للسلعة
    2724309263758
    المؤلفين
    الكاتب
    مصطفي محمود
    المؤلفين
    الناشر
    أخبار اليوم
    معلومات تقنية
    غلاف الكتاب
    إسرائيل النازية و لغة المحرقة
    اللغات والبلدان
    لغة الكتاب
    العربية
    إقرأ المزيد
  •  

    الوصف:

    إسرائيل كانت بطول التاريخ تحلم بالسيادة وتريد أن تحكم وتسود بزعم أنها المختارة من الله رب العالمين وأنها جاءت لتحكم وتسود ، وما كانت سوى الخادم الذى يتسلق على أكتاف الجبارين بطول التاريخ من أيام الهكسوس إلى أيام الإنجليز إلى أيام التسلط الأمريكى ، وهى الآن على مرمى حجر من أغراضها ولكنها لن تحقق هذه

    إسرائيل كانت بطول التاريخ تحلم بالسيادة وتريد أن تحكم وتسود بزعم أنها المختارة من الله رب العالمين وأنها جاءت لتحكم وتسود ، وما كانت سوى الخادم الذى يتسلق على أكتاف الجبارين بطول التاريخ من أيام الهكسوس إلى أيام الإنجليز إلى أيام التسلط الأمريكى ، وهى الآن على مرمى حجر من أغراضها ولكنها لن تحقق هذه الأغراض أبداً لأن السيادة التى تطمح إليها سيادة شريرة وطموح نهب ما لا تملك وطمس ما لا يجوز لها ان تطمسه من عقائد وأديان

 

تقييمات المستخدمين

0
لا يوجد تقييمات بعد
كن أول من يقيِّم هذا المنتج
قيِّم هذا المنتج:

إعلانات مُموَّلة لك

×

الرجاء تأكيد رقم هاتفك الجوال لإكمال عملية الشراء

سنقوم بإرسال رسالة نصية تحتوي على رمز التفعيل، الرجاء التأكد من رقم هاتفك الجوال ادناه، ثم انقر على زر "أرسل رمز التفعيل".