Let us wish you a happy birthday!
Date of Birth
Please fill in a complete birthday Enter a valid birthday
×
البرج المائل بقلم حسناء حمدى
45.00 EGP
  

البرج المائل بقلم حسناء حمدى

45.00 EGP 

  - You Save -10.00 EGP
All prices include VAT  Details
Category Type
Literature
ISBN
9789772785583
Book Language
Arabic
Publisher
دار البشير للثقافة والعلوم
Description:

  • اليوم، وبأيدينا نحن، نلطخ لوحة مجتمعنا التي رُ سم عليها المجد، بلون الظلمة القاتم .. نحن نسيء لكل شيء، ومن أجل اللا شيء!نحن هدرنا أوقاتنا، قلدنا أعداءنا، وأصبحنا نبتعد عن ديننا شيئ ا فشيئ ا.حقيقةً، لقد تخلينا عن مجد عروبتنا الذي بناه الإسلام لنا. وبإرادتنا نهدم كل شي ء بيدٍ خُلقت لتبني. والمذهل! أن اليد التي تبني باتت تخشى البناء. نغلق أفواهنا عن الحق، نيأس من التغيير، ونرى الخطأ بأعيننا ...
  • Ship to Cairo (Change city)
    Delivered within Sunday, Oct 20 - Tuesday, Oct 22 to Cairo

    Condition:
    New
    Sold by:
    Darelbasheer (89% Positive Rating)

    PRODUCT INFORMATION

    •  

      Specifications

      Category Type
      Literature
      ISBN
      9789772785583
      Book Language
      Arabic
      Publisher
      دار البشير للثقافة والعلوم
      Category Type
      Literature
      ISBN
      9789772785583
      Book Language
      Arabic
      Publisher
      دار البشير للثقافة والعلوم
      EAN-13
      9789772785583
      Item EAN
      2724633567485
      People
      Author
      حسناء حمدى
      Technical Information
      Binding
      Paperback
      Read more
    •  

      Description:

    • اليوم، وبأيدينا نحن، نلطخ لوحة مجتمعنا التي رُ سم عليها المجد، بلون الظلمة القاتم .. نحن نسيء لكل شيء، ومن أجل اللا شيء!نحن هدرنا أوقاتنا، قلدنا أعداءنا، وأصبحنا نبتعد عن ديننا شيئ ا فشيئ ا.حقيقةً، لقد تخلينا عن مجد عروبتنا الذي بناه الإسلام لنا. وبإرادتنا نهدم كل شي ء بيدٍ خُلقت لتبني. والمذهل! أن
    • اليوم، وبأيدينا نحن، نلطخ لوحة مجتمعنا التي رُ سم عليها المجد، بلون الظلمة القاتم .. نحن نسيء لكل شيء، ومن أجل اللا شيء!نحن هدرنا أوقاتنا، قلدنا أعداءنا، وأصبحنا نبتعد عن ديننا شيئ ا فشيئ ا.حقيقةً، لقد تخلينا عن مجد عروبتنا الذي بناه الإسلام لنا. وبإرادتنا نهدم كل شي ء بيدٍ خُلقت لتبني. والمذهل! أن اليد التي تبني باتت تخشى البناء. نغلق أفواهنا عن الحق، نيأس من التغيير، ونرى الخطأ بأعيننا فنمر بجانبه في صمت. نسينا أو تناسينا أن لكلٍّ منّا بناءً يشيده، تناسينا أننا خُلقنا لهدفٍ عظيم أصبح آخر ما نهتم به، فنحن أحياء؛ لنعمر الأرض.
     

    Customer Reviews

    Sponsored products for you

    ×

    Please verify your mobile number to complete your checkout

    We will send you an SMS containing a verification code. Please double check your mobile number and click on "Send Verification Code".

    + Edit