Let us wish you a happy birthday!
Date of Birth
Please fill in a complete birthday Enter a valid birthday
×
السلطان سليم الأول بقلم فاتح آقجه
45.00 EGP
  

السلطان سليم الأول بقلم فاتح آقجه

45.00 EGP 

  - You Save -45.00 EGP
All prices include VAT  Details
Category Type
Historical
ISBN
9789778010138
Book Language
Arabic
Publisher
دار النيل
Description:

لقد شِهِدَ التاريخُ العثمانيُّ تحوُّلًا جذريًّا مع تريُّعِ السلطان “سليم الأول” على سدّة العرش العثماني، ورغم أنه لم يحكم الدولة سوى ثماني سنوات فيما بين عامي (1512-1520م)، أي ما يعادل نسبته 1.28% من تاريخ الدولة العثمانية الممتدِّ على مدار ستمائة واثنين وعشرين عامًا؛ إلا أنه ارتقى بالدولة العثمانية من مرحلة السلطنة إلى مرحلة الخلافة، وكسر شوكة الصفويين وقلم أظافرهم بعد أن غزاهم في عقر ...

Other sellers
(1) more offer starting from 45.00 EGP
Ship to Cairo (Change city)
Delivered within Friday, Oct 19 - Sunday, Oct 21 to Cairo
Only 5 left in stock!

Condition:
New
Sold by:
BurujBooks (100% Positive Rating)
Seller Note:
السلطان سليم الأول ارتقى بالدولة العثمانية من مرحلة السلطنة إلى مرحلة الخلافة، وكسر شوكة الصفويين وقلم أظافرهم بعد أن غزاهم في عقر دارهم، ووسع رقعة الدولة لتصل إلى القارة السوداء الإفريقية. إنه فاتح الشرق . 
Other sellers
(1) more offer starting from 45.00 EGP

PRODUCT INFORMATION

  •  

    Specifications

    Category Type
    Historical
    ISBN
    9789778010138
    Book Language
    Arabic
    Publisher
    دار النيل
    Category Type
    Historical
    ISBN
    9789778010138
    Book Language
    Arabic
    Publisher
    دار النيل
    Item EAN
    2724336713967
    People
    Author
    فاتح آقجه
    Read more
  •  

    Description:

    لقد شِهِدَ التاريخُ العثمانيُّ تحوُّلًا جذريًّا مع تريُّعِ السلطان “سليم الأول” على سدّة العرش العثماني، ورغم أنه لم يحكم الدولة سوى ثماني سنوات فيما بين عامي (1512-1520م)، أي ما يعادل نسبته 1.28% من تاريخ الدولة العثمانية الممتدِّ على مدار ستمائة واثنين وعشرين عامًا؛ إلا أنه ارتقى بالدولة

    لقد شِهِدَ التاريخُ العثمانيُّ تحوُّلًا جذريًّا مع تريُّعِ السلطان “سليم الأول” على سدّة العرش العثماني، ورغم أنه لم يحكم الدولة سوى ثماني سنوات فيما بين عامي (1512-1520م)، أي ما يعادل نسبته 1.28% من تاريخ الدولة العثمانية الممتدِّ على مدار ستمائة واثنين وعشرين عامًا؛ إلا أنه ارتقى بالدولة العثمانية من مرحلة السلطنة إلى مرحلة الخلافة، وكسر شوكة الصفويين وقلم أظافرهم بعد أن غزاهم في عقر دارهم، ووسع رقعة الدولة لتصل إلى القارة السوداء الإفريقية. إنه فاتح الشرق الذي وضع نصب عينيه هدف توحيد العالم الإسلامي تحت راية واحدة، وطمح إلى السيطرة الكاملة على سواحل البحر الأحمر لحماية الأراضي المقدسة من تهديدات البرتغاليين. إته مضرب المثل في الدهاء والحنكة السياسية والعسكرية، وهو الذي كان يؤثر الإقامة في خيمته المتواضعة دائمًا وأبدًا رغم وفرة القصور وكثرتها في البلاد التي فتحها... إنه حفيد “الفاتح” ووالد “القانوني”.. إنه السلطان “سليم الأول”.

 

Customer Reviews

Sponsored products for you

×

Please verify your mobile number to complete your checkout

We will send you an SMS containing a verification code. Please double check your mobile number and click on "Send Verification Code".

+ Edit