Let us wish you a happy birthday!
Date of Birth
Please fill in a complete birthday Enter a valid birthday
×
This item is currently out of stock
القوة الإلكترونية- كيف يمكن أن تدير الدولة شؤونها في عصر الإنترنت؟ لإيهاب خليفة
×
Check Products in stock Products in stock

Sponsored products for you

PRODUCT INFORMATION

  •  

    Specifications

    Category Type
    Computers, Technology & Internet
    ISBN
    9789773193232
    Item EAN
    2724449950969
    People
    Author
    إيهاب خليفة
    People
    Publisher
    العربي للنشر والتوزيع
    Category Type
    Computers, Technology & Internet
    ISBN
    9789773193232
    Item EAN
    2724449950969
    People
    Author
    إيهاب خليفة
    People
    Publisher
    العربي للنشر والتوزيع
    Technical Information
    Binding
    Paperback
    Languages and countries
    Book Language
    Arabic
    Read more
  •  

    Description:

    إذا كان الفحم هو محرك الثورة الصناعية التي شهدها العالم في القرن الثامن عشر، فإن الإنترنت هو محرك الثورة التكنولوجية التي شهدها العالم في بدايات القرن الحادي والعشرين. وإذا جاز أن نطلق تسمية على هذا العصر الذي نعيش فيه، فهو عصر "الإنترنت" بامتياز، حيث ساهم الإنترنت في تغير أشكال وأنماط الحياة، بل

    إذا كان الفحم هو محرك الثورة الصناعية التي شهدها العالم في القرن الثامن عشر، فإن الإنترنت هو محرك الثورة التكنولوجية التي شهدها العالم في بدايات القرن الحادي والعشرين. وإذا جاز أن نطلق تسمية على هذا العصر الذي نعيش فيه، فهو عصر "الإنترنت" بامتياز، حيث ساهم الإنترنت في تغير أشكال وأنماط الحياة، بل والحكومات والدول، وغيرها من المفاهيم التقليدية للقوة، فظهرت الحكومات الإلكترونية، ثم تطورت إلى الحكومات الذكية، ومنها إلى المدن الذكية، وليس من الغريب أن نجد قريبًا دولة بأكملها أصبحت ذكية، تعتمد على الإنترنت وأجهزة التليفون المحمول في الحصول على كافه الخدمات وإنهاء المعاملات. وقد كان لظهور الفضاء الإلكتروني والشبكة العنكبوتية أثر مهم في الحياة البشرية، فسهولة استخدامها ورخص تكلفتها ساعد على قيامها بأدوار مختلفة في الحياة البشرية، سواء تجارية أو اقتصادية أو معلوماتية أو سياسية أو عسكرية أو أيديولوجية أو غيرها، ومن هنا ظهر مفهوم جديد يمكن أن نطلق عليه مفهوم "القوة الإلكترونية"، فالذي يدير العالم الآن آحاد وأصفار غاية في الصغر، وقد أصبح جليًا أن من يمتلك آليات توظيف هذه البيئة الإلكترونية الجديدة هو الأكثر قدرة على التأثير في سلوك الفاعلين المستخدمين لهذه البيئة.

 

Customer Reviews

×

Please verify your mobile number to complete your checkout

We will send you an SMS containing a verification code. Please double check your mobile number and click on "Send Verification Code".

+ Edit