Let us wish you a happy birthday!
Date of Birth
Please fill in a complete birthday Enter a valid birthday
×
ذاكرة النسيان
50.00 EGP

50.00 EGP 

  - You Save -50.00 EGP
All prices include VAT  Details
Category Type
Fiction & Literature
Publisher
ن للنشر والتوزيع
Author
هبه الفايد
Description:

  • تقدمت للأمام خطوة بفضول الأنثى لتتراجع بعدها بسرعة وذعر حين تحرك من مكانه يرفع وجهه عن الوسادة
  • فتح عينيه ببطء ارتعشت نظرته لوهلة، وهو يراها أمامه حبست أنفاسها وكل حركة بجسدها تسكن
  • حتى الأنفاس نسيت أن تتنفسها
  • اغتمت عيناه لتعودا تلك الغابة المظلمة
  • تأملها بصمت لثوانٍ قليلة مرت عيناه علي وجهها لم يخلع نظراته عنها وكأول مرة رآها راح يتأملها بغموض وصمت بنظرة تحمل من الغرابة ما لم تستطع أن ...

Ship to Cairo (Change city)
Delivered within Wednesday, Apr 25 - Friday, Apr 27 to Cairo

Condition:
New
Sold by:
Visionbstore (No ratings yet)

PRODUCT INFORMATION

  •  

    Specifications

    Category Type
    Fiction & Literature
    Publisher
    ن للنشر والتوزيع
    Item EAN
    2724308297587
    People
    Author
    هبه الفايد
  •  

    Description:

    • تقدمت للأمام خطوة بفضول الأنثى لتتراجع بعدها بسرعة وذعر حين تحرك من مكانه يرفع وجهه عن الوسادة
    • فتح عينيه ببطء ارتعشت نظرته لوهلة، وهو يراها أمامه حبست أنفاسها وكل حركة بجسدها تسكن
    • حتى الأنفاس نسيت أن تتنفسها
    • اغتمت عيناه لتعودا تلك الغابة المظلمة
    • تأملها بصمت لثوانٍ قليلة مرت عيناه علي وجهها لم
    • تقدمت للأمام خطوة بفضول الأنثى لتتراجع بعدها بسرعة وذعر حين تحرك من مكانه يرفع وجهه عن الوسادة
    • فتح عينيه ببطء ارتعشت نظرته لوهلة، وهو يراها أمامه حبست أنفاسها وكل حركة بجسدها تسكن
    • حتى الأنفاس نسيت أن تتنفسها
    • اغتمت عيناه لتعودا تلك الغابة المظلمة
    • تأملها بصمت لثوانٍ قليلة مرت عيناه علي وجهها لم يخلع نظراته عنها وكأول مرة رآها راح يتأملها بغموض وصمت بنظرة تحمل من الغرابة ما لم تستطع أن تفسرها
    • تسمرت مكانها دهشة لا تجرؤ علي الحركة
    • توقعت أن حمرةً قد علت وجنتيها اللتين نسيت أن تضع عليهما حمرة
    • تلقائياً مدت يدها إلى شعرها ترفع خصلاته إلا أنه يبدو كما لو أنه يتمادى في إرباكها لم ينطق بحرف واحد
    • أخيــــــــرا توقفت نظراته عند عينيها بنظرة غائمة قليلا،وهو يقول بصوت أجش ناعس
    • لم أتوّقع وجودك هنا
    • قالت وكأنها تعتذر بارتباك:-
    • ولا أنا توقعت شيئًا كهذا
 

Customer Reviews

0
No ratings yet
Be the first to rate this product
Rate this product:

Sponsored products for you

×

Please verify your mobile number to complete your checkout

We will send you an SMS containing a verification code. Please double check your mobile number and click on "Send Verification Code".

+ Edit