Let us wish you a happy birthday!
Date of Birth
Please fill in a complete birthday Enter a valid birthday
×
عمارة يعقوبيان
60.00 EGP

عمارة يعقوبيان

1 review

60.00 EGP 

  - You Save -60.00 EGP
All prices include VAT  Details
Category Type
Novels & Stories
Publisher
مكتبة مدبولى
Author
علاء ا\لسوانى
Description:

عمارة يعقوبيان رواية وهو اسم حقيقي لعمارة موجودة فعلاً بشارع بناها المليونير عميد الجالية الأرمنية عام 1934.يعتبر البعض هذا المبنى الكائن بوسط

تحولت هذه الرواية إلى عام وإخراج وإلى أيضاً عام وإخراج .

يسلط الكاتب الضوء في الرواية على التغيرات المتلاحقة التي طرأت على فكر وسلوك المجتمع المصري في فترة ما بعد الانفتاح من خلال نماذج واقعية تعيش بين افراد المجتمع تمثلت في الفتاة الكادحة ...

Ship to Cairo (Change city)
Delivered within Sunday, Nov 25 - Tuesday, Nov 27 to Cairo
Only 1 left in stock!

Condition:
New
Sold by:
night_whisper79 (90% Positive Rating)
Seller Note:
نسخة اصلية نسخة مكتبة مدبولى 

PRODUCT INFORMATION

  •  

    Specifications

    Category Type
    Novels & Stories
    Publisher
    مكتبة مدبولى
    Item EAN
    2724290864965
    People
    Author
    علاء ا\لسوانى
  •  

    Description:

    عمارة يعقوبيان رواية وهو اسم حقيقي لعمارة موجودة فعلاً بشارع بناها المليونير عميد الجالية الأرمنية عام 1934.يعتبر البعض هذا المبنى الكائن بوسط

    تحولت هذه الرواية إلى عام وإخراج وإلى أيضاً عام وإخراج .

    يسلط الكاتب الضوء في الرواية على التغيرات المتلاحقة التي طرأت على فكر وسلوك المجتمع المصري

    عمارة يعقوبيان رواية وهو اسم حقيقي لعمارة موجودة فعلاً بشارع بناها المليونير عميد الجالية الأرمنية عام 1934.يعتبر البعض هذا المبنى الكائن بوسط

    تحولت هذه الرواية إلى عام وإخراج وإلى أيضاً عام وإخراج .

    يسلط الكاتب الضوء في الرواية على التغيرات المتلاحقة التي طرأت على فكر وسلوك المجتمع المصري في فترة ما بعد الانفتاح من خلال نماذج واقعية تعيش بين افراد المجتمع تمثلت في الفتاة الكادحة التي تناضل من اجل الحصول على عدد من الوريقات النقدية علها تكفى بذلك متطلباتها من ناحية, ولكى تخرس به لسان اسرتها التي لاتكف عن اللوم والسوال ولكن جمالها وحالتها الاجتماعية التي تصنف تحت خط الذي ينتمى لاسرة عريقة ويحتل مكانة مرموقة بين صفوة رجال

    أصبح المبنى متغيرا باناسه القاطنين بداخله فهناك عضو البرلمان الذي اخذ الطريق من ادناه إلى اعلاه فهو يجسد لنا الجموح في الوصول إلى السلطة التي قد تودى في النهاية إلى ما لايحمد عقباه من تورط في غياهب الصفقات المشبوهة والعمال القذرة (كما يحلو للبعض ان يطلق عليها). نموذج التطرف والانحراف الذي جسده ابن حارس عقار هذا المبنى العتيق الذي طالما ظل يحلم بالانضمام إلى إحدى الكليات العسكرية كى يتباهى به اباه الذي عاش فقيرا امم تهكمات من حوله من الاثرياء قاطنى هذا المبنى الذي تسكن به من خفق لها قلبه وهو صغير وظل يحلم بالارتباط بها، ولكن جميع اماله تحطمت وتطايرت امام عينيه مثل طائرة سريعة تاخرت في الإقلاع عن ميعادها فقرر الالتحاق بإحدى الكليات المرموقة فاصطدم بالفوارق الاجتماعية الهائلة بينه وبين زملائه واستسلم لليأس والإحباط بداخله فأصبح مادة خصبة لعصبة من المتطرفين أو عصبة الإسلام المسيس التي تخلط الدين بالسياسة من اجل استثارة الغاضبين والناقمين على امورهم.ومن هنا دخل هذا الشاب داومة الحلال والحرام إلى ان انعزل عن الاخرين وبدأ يلقى بغضبه الكائن ضد المجتمع وبدا يعد العدة في الانتقام ممن قهروه فانتهى به المطاف غارقا في دمائه بجانب أحد رجال أمن الدولة..

    اما بطل الرواية, هذا الرجل زير النساء, وعاشق الساقطات فقد أصبح غير مباليا بما يجرى من حوله لايريد ان يتفهم الأشياء لان ملذاته التي يلهث وراءها جعلته عاجزا عن ادراك الامور فأصبح كالاسد العجوز الذي يتهاوى.. ينتظر السقوط بين الحين والاخر. يتعجب من اختلاط الاوراق. يترنح بين ازقة المدينة باحثا عن سراب الماضى الجميل فهو لايستطيع الاستيقاظ من غفوته كى ينظر إلى حاضره القاتم الذي تنطفئ فيه الأنوار وتتوارى شيئا فشيئا

 

Customer Reviews

5.0
5 out of 5
1 rating
100% of users recommend this product to a friend.
Rate this product:

Thank you for rating! Write a full review
  • Purchased on Souq.com
    By Bassem... on 28 July 2015

    الكتاب بحاله جديده التغليف مناسب تم توصيل المنتج فى توقيت مناسب

    الطباعه مناسبه و التغليف جيد

    لا يوجد

Sponsored products for you

×

Please verify your mobile number to complete your checkout

We will send you an SMS containing a verification code. Please double check your mobile number and click on "Send Verification Code".

+ Edit