Let us wish you a happy birthday!
Date of Birth
Please fill in a complete birthday Enter a valid birthday
×
قطعتا ثلج في تموز بقلم أحمد حجازي
50.00 EGP
  

قطعتا ثلج في تموز بقلم أحمد حجازي

50.00 EGP 

  - You Save -50.00 EGP
All prices include VAT  Details
Category Type
Novels & Stories
ISBN
978=977-6445-98-7
Book Language
Arabic
Publisher
دار الكتب
Description:

  • يتداخل الزمن والوقت ، تتمحور خطوط العرض دوائر وخطوط الطول لخطوط حقيقية وليست وهمية ، فيصبح التاريخ 2026 تقريباً ولكن لا يهمني التاريخ كثيراً ، والمكان ربما في غابات الأمازون أو في أمريكا الجنوبية ، كلها تفي بالغرض
  • رائحة ورد قويّة تثير حساسيتي فأبدأ بالعطاس ، هناك شخص ينادينني من بعيد
  • استبدل اسمي باسم " جاك " ربما أخطأ وربما كان قاصد ذلك .
  • نظرت للخلف ، وإذا به رجلٌ عجوز منحني الظهر يتكأ على ...
  • Ship to Cairo (Change city)
    Delivered within Saturday, Jan 25 - Monday, Jan 27 to Cairo

    Condition:
    New
    Sold by:
    Daralkotob (100% Positive Rating)

    PRODUCT INFORMATION

    •  

      Specifications

      Category Type
      Novels & Stories
      ISBN
      978=977-6445-98-7
      Book Language
      Arabic
      Publisher
      دار الكتب
      Category Type
      Novels & Stories
      ISBN
      978=977-6445-98-7
      Book Language
      Arabic
      Publisher
      دار الكتب
      Item EAN
      2724469542984
      People
      Author
      أحمد حجازي
      Technical Information
      Binding
      Paperback
      Read more
    •  

      Description:

    • يتداخل الزمن والوقت ، تتمحور خطوط العرض دوائر وخطوط الطول لخطوط حقيقية وليست وهمية ، فيصبح التاريخ 2026 تقريباً ولكن لا يهمني التاريخ كثيراً ، والمكان ربما في غابات الأمازون أو في أمريكا الجنوبية ، كلها تفي بالغرض
    • رائحة ورد قويّة تثير حساسيتي فأبدأ بالعطاس ، هناك شخص ينادينني من بعيد
    • استبدل اسمي
    • يتداخل الزمن والوقت ، تتمحور خطوط العرض دوائر وخطوط الطول لخطوط حقيقية وليست وهمية ، فيصبح التاريخ 2026 تقريباً ولكن لا يهمني التاريخ كثيراً ، والمكان ربما في غابات الأمازون أو في أمريكا الجنوبية ، كلها تفي بالغرض
    • رائحة ورد قويّة تثير حساسيتي فأبدأ بالعطاس ، هناك شخص ينادينني من بعيد
    • استبدل اسمي باسم " جاك " ربما أخطأ وربما كان قاصد ذلك .
    • نظرت للخلف ، وإذا به رجلٌ عجوز منحني الظهر يتكأ على عكّاز قوية تصدر صوتاً
    • حليّق اللحية ، شارباه غليظان وشعره أبيض
    • ينظر لطرفٍ واحد ، وكأنه أعمى
    • هل حقاً كان أعمى ! اقتربت منه ، اقترب ويبتعد اقترب ويبتعد بدأت أتعّب
    • سعالي يزداد تحوّلت خطواتي لهرولة ومن ثم لجري وأخيراً وصلتُ إليه ابتسم وقال باللاتينية " تصل لهدفك دوماً يا جاك " ، الغريب إنني فهمته
    • وكأنني تعلمت اللاتينية فجأة
    • " جاد سيدي " قلت مصححاً ابتسم وقال " جاك يا صغيري "
    • جلس على صخرة وأتت الثعابين من كل مكان تلتف حوله بفرح ، شعرت للحظة بالخوف يعتريني
    • قال لي " أجلس "
    • جلست والتزمت الصمت ، همس " أسوريا ما زالت بخير ! " ، نظرت إليه مطوّلاً ولم أفهم سؤاله ، كيف بخير ! ، ولمَ يسألني أنا ولكن من نظراته المترقبة أجبت " نعم " وصوتي يرتجف يكاد يختفي
    • " لم يعد هناك الكثير من الوقت ، أذهب لسوريا يا صغيري .. أذهب " ردد كلمة أذهب ألف مرة واختفى
    • بدأت أبحث والكلمة تتردد بأذني ، وضعت يدي على أذني وصرخت بصوت عالي " لاااا "
    • واستيقظت
    • عاد التاريخ لـ 2009 ، وعدتُ لموسكو
    • وعلى سريري نفسه ، نظرت حولي كل شيء هادئ كل شيء صامت
    • فتحت الدفتر وغرقت بصفحاته وما زلت اتذكر صوته وكلمة " أذهب " .
     

    Customer Reviews

    Sponsored products for you

    ×

    Please verify your mobile number to complete your checkout

    We will send you an SMS containing a verification code. Please double check your mobile number and click on "Send Verification Code".

    + Edit