Let us wish you a happy birthday!
Date of Birth
Please fill in a complete birthday Enter a valid birthday
×
لن أمنحكم كراهيتي لأنطوان لاريس
50.00 EGP

لن أمنحكم كراهيتي لأنطوان لاريس

Be the first to rate this product 

50.00 EGP 

  - You Save -50.00 EGP
All prices include VAT  Details
Category Type
Biographies & Memoirs
ISBN
9789773193409
Book Language
Arabic
Publisher
العربي للنشر والتوزيع
Description:

في الثالث عشر من نوفمبر عام 2015، قُتلت زوجة "أنطوان لاريس"، "هيلينا مويال لاريس"، هي و88 آخرين في مسرح "باتاكلان" بباريس، عندما قام ثلاثة رجال مسلحون بإطلاق النار وإلقاء القنابل على الجمهور بحفل لموسيقى الروك. وبعدها بثلاثة أيام قام الصحفي الشاب "لاريس" بكتابة خطاب مفتوح موجه مباشرة لقتلة زوجته، حيث قام بنشره على "الفيسبوك". العالم كله كان في حالة حداد بعد حادث الهجوم على باريس، ولكن ...

Ship to Cairo (Change city)
Delivered within Tuesday, Dec 18 - Thursday, Dec 20 to Cairo

Condition:
New
Sold by:
دارالعربى.للنشروالتوزيع (100% Positive Rating)

PRODUCT INFORMATION

  •  

    Specifications

    Category Type
    Biographies & Memoirs
    ISBN
    9789773193409
    Book Language
    Arabic
    Publisher
    العربي للنشر والتوزيع
    Category Type
    Biographies & Memoirs
    ISBN
    9789773193409
    Book Language
    Arabic
    Publisher
    العربي للنشر والتوزيع
    Item EAN
    2724449951041
    People
    Author
    أنطوان لاريس
    Technical Information
    Binding
    Paperback
    Read more
  •  

    Description:

    في الثالث عشر من نوفمبر عام 2015، قُتلت زوجة "أنطوان لاريس"، "هيلينا مويال لاريس"، هي و88 آخرين في مسرح "باتاكلان" بباريس، عندما قام ثلاثة رجال مسلحون بإطلاق النار وإلقاء القنابل على الجمهور بحفل لموسيقى الروك. وبعدها بثلاثة أيام قام الصحفي الشاب "لاريس" بكتابة خطاب مفتوح موجه مباشرة لقتلة

    في الثالث عشر من نوفمبر عام 2015، قُتلت زوجة "أنطوان لاريس"، "هيلينا مويال لاريس"، هي و88 آخرين في مسرح "باتاكلان" بباريس، عندما قام ثلاثة رجال مسلحون بإطلاق النار وإلقاء القنابل على الجمهور بحفل لموسيقى الروك. وبعدها بثلاثة أيام قام الصحفي الشاب "لاريس" بكتابة خطاب مفتوح موجه مباشرة لقتلة زوجته، حيث قام بنشره على "الفيسبوك". العالم كله كان في حالة حداد بعد حادث الهجوم على باريس، ولكن "لاريس" رفض حالة التخويف المنتشرة، ورفض أن يترك حياة ابنه ذي السنة والنصف تنهار بسبب جريمة قتل أمه. رفض أن يجعل القتلة ينتصرون عليهم أكثر من هذا، حيث كتب عن ابنه قائلًا: "طالما هو على قيد الحياة، سيتحداكم هذا الطفل الصغير بسعادته وحريته". كما قال: "لا أعرف من أنتم ولا أريد أن أعرف، أنتم أرواح ميتة... كل رصاصة في جسد زوجتي هي جرح في قلبه". وعلى الفور، تلقى ما كتبه على "الفيسبوك" شعبية واسعة، وتمت مشاركته لأكثر من مائتي ألف مرة، وتحدث عنه الجميع في الصحف وبرامج التليفزيون في جميع أنحاء العالم. "لاريس" صحفي بشبكة الراديو الفرنسي "فرانس بلو". قرر أن يوجه رسالة إلى المسلحين الذين قتلوا زوجته "هيلين مويال" ذات الخمس وثلاثين عامًا بأنه لن يحمل الكره لمن قاموا بذلك رغم ما فعلوه. لذا تم إصدار الكتاب بكل التفاصيل.

 

Customer Reviews

0
No ratings yet
Be the first to rate this product
Rate this product:

Sponsored products for you

×

Please verify your mobile number to complete your checkout

We will send you an SMS containing a verification code. Please double check your mobile number and click on "Send Verification Code".

+ Edit